Translate

حضارة مدينة القدس التاريخية العريقة ومن هم أول سكان القدس؟

حضارة مدينة القدس التاريخية العريقة ومن هم أول سكان القدس؟

    مرت حضارة مدينة القدس التاريخية بالعديد من المراحل التاريخية المميزة التي ساعدت في تشكيل معالمها الحضارية والتاريخية التي بدأت على أرضها .



    حضارة مدينة القدس التاريخية
    حضارة مدينة القدس التاريخية


    من أسس مدينة القدس

     أهم هذه الأحداث التي مرت بها حضارة مدينة القدس التاريخية هي قبائل البروسيين وهي تنتمي إلى القبائل الكنعانية العربية والتي أطلق عليها أسم يبوس في الفترة بين القرن السادس عشر والرابع عشر قبل الميلاد وهي فترة سيطرة وحكم الفراعنة ، و أثناء حكم الملك أخناتون تعرضت القدس لهجوم من قبل قبائل الخابيرو البدوية ومنها خرجت مدينة القدس من السيطرة الفرعونية عليها .


    تاريخ مدينة القدس

    أستطاع النبي داود عليه السلام السيطرة على القدس تقريباً عام 977 او 1000 قبل الميلاد  ، فكان ملكا على الأراضي المقدسة وأستمر حكمة لمدة 40 عام وتسلم الحكم بعد موته أبنه سليمان عليه السلام والذي أمتدت فتره حكمه 33 عام ، وبعد وفاه النبي سليمان عليه السلام ضعفت وأنقسمت مملكته فسيطر الآشوريين على القدس ثم تم الإستيلاء على القدس من قبل البابليون عام 586 قبل الميلاد  ، وأسر جميع اليهود الذين يعيشون بها حتى غزا الفرس بابل وعاد اليهود على مراحل تاريخية مختلفة بعد 45 عام إلى فلسطين ، ولكن عودتهم لم تكون مستقره وأتسمت بالكثير من الإضطرابات والتهجير والثورات والأسر فلم تكن فلسطين لهم وطنا مستقراً يعيشون فيه . 


    حضارة مدينة القدس التاريخية
    حضارة مدينة القدس التاريخية


    قد يعجبك هذا الأحجار الكريمة النفيسة

    سيطرة الرومان على القدس

    وبعد ذلك وقعت بلاد فارس وفلسطين تحت الحكم اليوناني بقيادة الأسكندر المقدوني عام 333 قبل الميلاد  ، ثم بعدها وقعت تحت حكم البطالمة والسلوقيين والمصريين ، ثم تبعت القدس الحكم الروماني بعد الميلاد وذلك في الفتره ما بين 63 قبل الميلاد 536 ميلادية ، حيث كانت تقع تحت سيطرة الجيش الروماني بقيادة بومبيجي فسارت جزء من الإمبراطورية الرومانية ، حتى وصلها الحكم الإسلامي الأول بقياده عمر بن الخطاب رضي الله عنه تقريباً في عام 636 او 638 ميلادية وكتب مع سكانها العهدة العمرية وذلك لتحفظ حريتهم الدينية .


    قد يعجبك هذا أيضاً أغرب العادات والثقافات حول العالم

    أحتلال الصليبيين القدس

    ثم أحتل الصليبيون القدس وذلك في عام 1099 ميلادية حتى وصلت جيوش صلاح الدين الأيوبي إلى مدينة القدس في عام 1187 ميلادية ، و أستطاعت جيوش صلاح الدين الأيوبي  هزيمة الصليبيين في معركة حطين ولكن تمكن الصليبيون من السيطرة عليها مرة أخرى  بعد رحيل صلاح الدين الأيوبي ، وفي عام 1244 أستطاع نجم الدين أيوب أستعادت مدينة القدس . ثم تعاقب كل من المماليك والعثمانيين على حكم مدينة القدس حتى وصل إليها الإستعمار البريطاني وسيطر عليها في الفترة ما بين 1917 و 1948 ميلادية ، وأثناء هذه المدة ظهر وعد بلفور الذي أدى إلى زيادة هجره اليهود إلى القدس وجميع الأراضي الفلسطينية ، ومنها أنتهي الوجود البريطاني في مدينة القدس ودخلت في إحتلال العصابات اليهودية حتى صارت تابعةً للإحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967 إلي الآن .


    حضارة مدينة القدس التاريخية
    حضارة مدينة القدس التاريخية


    معلومات عن مدينة القدس

    ظهرت معالم القدس الأولى على تلال منطقة سلوان في الجهة الجنوبية الشرقية التابعة للمسجد الأقصى وهي الآن تبدأ من الجهة الجنوبية لجبال الخليل وتصل إلى الجبهة الشرقية التابعة للبحر المتوسط ومن الجبهة الشمالية لجبال نابلس ، ويصل أرتفاعها ما يقرب من 775 متر فوق مستوى سطح البحر .


    أقرأ هذا أيضاً أسوأ المدن للعيش في العالم

    أسماء مدينة القدس

    وتعرف مدينة القدس بالعديد من الأسماء على مدار تاريخها فعرفت بأسم يبوس وذلك نسبة إلى قبائل اليبوسيين ، ثم عرفت بأسم مدينة داود وذلك في عهد النبي داود عليه السلام  وذلك في عام 1049 قبل الميلاد ، ثم في فتره حكم  البابليين أطلقوا عليها أسم اورسالم وذلك في عام 559 قبل الميلاد ، ثم عرفت بأسم يروشاليم وذلك في فترة حكم الأسكندر المقدوني عام 332 قبل الميلاد ، عند وصول الفتح الإسلامي عرفت بأسم بيت المقدس وأسم القدس الشريف في فترة الحكم العثماني .

    وصف مدينة القدس

    تعتبر مدينة القدس من أقدم وأعرق المدن التي عرفها الأنسان التي يزيد عمرها عن 4000 عام قبل الميلاد ، وتعد مدينة القدس مركزا إدارياً ودينيا فهي ذات أهمية دينية لأتباع الديانات السماوية الإسلامية والمسيحية واليهودية وأيضاً وكانت موطناً العديد من الحضارات والممالك على مدى العصور ويظهر ذلك في مبانيها القديمة و تخطيط المدينة وأسواقها وشوارعها وأحيائها السكنية .

    ومدينة القدس هي عاصمة الدولة الفلسطينية وذلك وفقاً لما جاء في وثيقة إعلان أستقلال دولة فلسطين كما هو وارد في المادة رقم 3 من القانون الأساسي ، وتحتوي مدينة القدس على عدد كبير من المعالم الأثرية والتاريخية والتي يصل عددها إلى 220 معلم أثري ومن أهمها المسجد الأقصى و كنيسة القيامة و قبة الصخرة .


    كم عدد أبواب مدينة القدس؟

    تضم مدينة القدس سبعة أبواب تاريخية مهمة وشهيرة بنيت على فترات زمنية وعصور مختلفة  وهم : -

    أبواب مدينة القدس 

    باب العامود

    يقع باب العمود في منتصف الحائط الشمالي بسور القدس  ويطلق عليه أيضاً أسم باب دمشق وقد بني الباب على أنقاض باب قديم من العهد الصليبي ويعود بناءه إلى عهد السلطان العثماني سليمان القانوني  ، ويعلو الباب قوس مستدير يستند على عمودين من  الحجارة الناعمة المنحوتة ،  وسمي بباب العمود لوجود عمود في المنتصف بناه الإمبراطور الروماني هادريان وظل موجود حتى الفتح الإسلامي .

    باب المغاربة

    يعتبر باب المغاربة أصغر أبواب القدس و يقع في الجزء الجنوبي من سور القدس .

    باب النبي داود

    يعتبر باب النبي داود من الأبواب التي شيدها السلطان سليمان القانوني ويطلق عليه أيضاً أسم باب صهيون وهو باب كبير يؤدي إلى الساحة داخل السور .

    باب الساهرة

    ويقع باب الساهرة إلى الجانب الشمالي من السور المحيط بمدينة القدس ، ويعرف عند الغربيين بأسم باب هيرودس ويعود بناءه إلى زمن السلطان سليمان القانوني ، ويقع على بعد نصف كيلو متر إلي الشرق من باب العامود .

    باب الأسباط 

    يقع باب الأسباط في الجزء الشرقي لسور مدينة القدس ويطلق عليه أيضاً أسم باب الأسود ، ويشبه بناء باب الأسباط في شكله أيضاً زمن السلطان القانوني .

    باب الخليل

    يقع باب الخليل في الجزء الغربي لسور مدينة القدس ويطلق عليه الغربيين بأسم باب يافا .

    باب الحديد

    وهو باب حديث مقارنة بباقي الأبواب يعود بناءه إلي فترة الأمبراطور الألماني عام 1898 ميلادية ، ويقع باب الحديد في الجانب الشمالي لسور مدينة القدس على بعد كيلو متر واحد من باب العامود .


    معلومات عن المسجد الأقصى

    من أبرز معالم مدينة القدس المسجد الأقصى وهو يشكل خمس مساحة مدينة القدس فتبلغ مساحته 140.900  متر مربع تقريباً ، وقد تم بناء المسجد لأول مره ما بين عام 709 إلى 715 ميلادية وكان في عهد الخليفة الوليد بن عبد الملك  .

    وتم إعادة بناءه فيما بعد حوالي ست مرات على الأقل ، وهو ثالث أكثر المساجد قدسية للمسلمين بعد المسجد الحرام في مكة والمسجد النبوي في المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية ، ويعد كل ما يوجد داخل سور المسجد الأقصى جزء منه حيث يضم ساحات مسجد قبة الصخرة والأعمدة والحدائق .

    من بني مسجد قبة الصخرة

    يعد مسجد قبة الصخرة أحد أبرز المعالم الإسلامية في القدس فهو يمتاز بتصميمه المعماري الفريد من نوعه حيث بني في نهاية القرن السابع الميلادي على يد الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان ، والصخرة هي المكان الذي صعد منه النبي محمد صلى الله عليه وسلم في رحلة الإسراء والمعراج إلى السماوات ، ويتكون بناء المسجد على شكل مثمن تعلوه قبة مكسوه بالذهب ويقع المسجد في الحي الإسلامي للبلدة القديمة .


    جبل الزيتون في القدس

    يتميز جبل الزيتون بطلتة الساحرة على مدينة القدس القديمة و جبال مؤاب والبحر الميت و يقع جبل الزيتون في شرق مدينة القدس و يمكن الوصول إليه من خلال المرور من وادي قدرون .


    كنيسة القيامة في القدسية

    تقع كنيسة القيامة في الحي المسيحي بالمدينة القديمة وتعد  أحد المعالم المقدسة للمسيحيين في العالم  ، وقد تم بنائها لأول مرة على يد والدة الإمبراطور قسطنطين في القرن الرابع .


    كنيسة وحدائق الجثمانية في القدس

    وتسمى أيضاً بكنيسة الأمم وذلك لمشاركة 16 دولة في بنائها حيث يعود بنائها إلى الفترة البيزنطية في عام 379 ميلادية وتقع على سطح جبل الزيتون وتعتبر من أجمل كنائس مدينة القدس .


    عالم المعرفة
    @مرسلة بواسطة
    ���� ����� ����� ���� �� ���� بيت المعرفة .

    إرسال تعليق

    �����
    �����
    �����
    �����
    �����